بينهم 3 يمنيين..ضبط شبكة بالسعودية لـ”تزوير الحالة الصحية” بشأن كورونا

(نخبة حضرموت) ارم

قادت إعلانات نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، إلى ضبط شبكة تزوير تضم موظفين حكوميين سعوديين ووافدين أجانب.

وقالت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد بالسعودية (نزاهة)، إنها ”رصدت إعلانات بمواقع التواصل الاجتماعي من أشخاص يقومون بتعديل الحالة الصحية إلى (مصاب – غير محصن- محصن جرعة أولى- محصن) والرفع بالبيانات بطريقة غير نظامية، وذلك مقابل مبالغ مالية“.

ويستفيد الأشخاص الذين حصلوا على تلك التوصيفات بطرق غير نظامية، في السفر والدخول للمقرات الحكومية، وتسهيلات أخرى بعد فرض قيود على التنقل ودخول الأماكن العامة لكبح انتشار كورونا.

وأوضحت ”نزاهة“ في بيان نشرته عبر حسابها في تويتر، أنه ”تم القبض على موظفين بوزارة الصحة (مواطنين ومقيمين) ومن عُدلت حالتهم الصحية“.

وأضافت أن ”تحقيقاتها بينت تورط موظف بمركز اللقاحات بالشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية، وموظف آخر بالشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية، لحصولهما على مبالغ مالية من مواطنين ومقيمين مقابل تعديل حالتهم الصحية من خلال وسطاء“.

كما تورط 3 مواطنين سعوديين آخرين، وثلاثة يمنيين وسوري في القضية، كوسطاء، حيث يقومون بالإعلان في وسائل التواصل الاجتماعي واستقبال مبالغ مالية من المواطنين والمقيمين الراغبين في تعديل حالتهم الصحية، بحسب بيان ”نزاهة“.

وتورط ثلاثة سعوديين في القضية كمستفيدين من تلك الخدمة بطريقة التزوير، حيث تم تعديل حالتهم الصحية وفق رغباتهم.

وأكدت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد بالسعودية، أنها ”تعمل على إحالة المتهمين للقضاء لتورطهم في جرائم الرشوة والتزوير وغسل الأموال لإيقاع العقوبات في حقهم، وأنها ماضية بحزم في تطبيق ما يقضي به النظام في حق المتجاوزين، لما لهذه الأفعال من آثار سلبية بالغة على الجهود التي تبذلها أجهزة الدولة في مكافحة كورونا“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق