برعاية الرئيس الزُبيدي.. مجلس المستشارين يعقد اجتماعه التأسيسي في العاصمة عدن

عدن ( نخبة حضرموت ) خاص

عقد مجلس المستشارين بالمجلس الانتقالي، اليوم الأربعاء في العاصمة عدن، اجتماعه التأسيسي تحت شعار “تعزيزاً وتطويراً للأداء السياسي والمؤسسي للمجلس الانتقالي “برعاية كريمة من الرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، رئيس مجلس العموم، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي.

وفي الاجتماع الذي حضره الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، والذي استهل بآيات من القرآن الكريم، أعقبها النشيد الوطني الجنوبي، والوقوف دقيقة حداد لقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الجنوب، ألقى الدكتور ناصر الخُبجي، رئيس الهيئة السياسية ووحدة شؤون المفاوضات، كلمة استعرض فيها أبرز المستجدات السياسية على الساحة.

وقدم من خلالها نبذةً مختصرة عن المجريات السياسية التي شملت خارطة الطريق والمرحلة الانتقالية، والاتفاق على الحل النهائي، مؤكداً عدم فعاليتها في حال لم تلبي تطلعات شعب الجنوب، ومشيداً بدور مجلس المستشارين المكون من النُخب الجنوبية من كافة محافظات الجنوب، ومتمنياً لهم التوفيق والنجاح في أداء مهامهم.

من جانبه تحدث الأستاذ أحمد الربيزي، نائب رئيس مجلس المستشارين، بكلمة نقل في مستهلها تحايا اللواء علي ناصر لخشع عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي رئيس مجلس المستشارين لكافة الحضور متمنيا له الشفاء العاجل، وتطرق فيها إلى أهمية المرحلة الفارقة في مسار قضية شعب جنوب واستعادة دولته، موضحا عظم المسؤولية الوطنية التي تقع على عاتق مجلس المستشارين لخدمة الجنوب وأبنائه، وحاثا جميع المشاركين بذل الجهود المضاعفة في هذا السياق.

ووقف الاجتماع أمام جملة من القضايا المهمة ذات الصلة باستكمال البنية التنظيمية والسياسية الخاصة بمجلس المستشارين، حيث جرى مناقشة وإقرار اللائحة الداخلية لمجلس المستشارين مع الأخذ بجميع الملاحظات المقدمة من قبل الأعضاء وتم توزيع أعضاء المجلس على اللجان الاستشارية الدائمة البالغ عددها 15 لجنة استشارية.

كما أقر هيكل اللجان الاستشارية الدائمة للمجلس، وتشكيل سكرتارية لتوثيق مجريات الاجتماع الذي أفضى إلى التوصيات الآتية :

1. اعتبار كلمة الرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي التي ألقاها في اجتماع مجلس العموم في 2024/1/2 بمثابة توجيهات لكل أعضاء مجلس المستشارين في نشاطهم العام أو نشاطهم في إطار لجانهم الاستشارية.

2. أقر المشاركون في هذه الدورة اللائحة الداخلية لمجلس المستشارين مع الملاحظات الواردة عليها.

3. أوصى المشاركون في الدورة التأسيسية ضرورة التمثل الصارم، والتطبيق الخلاق لما تضمنته جميع أدبيات المجلس الانتقالي، وعلى وجه الخصوص الرؤية السياسية للمجلس الانتقالي، والنظام الأساسي للمجلس، واللائحة الداخلية لمجلس المستشارين.

4. أوصى المشاركون في الدورة أن تعمل جميع لجان مجلس المستشارين على الاستيعاب الكامل لكل مهامها واختصاصاتها الواردة في اللائحة الداخلية لمجلس المستشارين، والعمل على تنفيذها بروح الفريق الواحد.

5. أوصى المشاركون في الدورة أن تعمل كل لجنة استشارية على وضع خطتها التفصيلية المؤدية إلى تنفيذ كل المهام والاختصاصات الخاصة بها.

6. أوصى المشاركون في الدورة بضرورة الإسراع على استكمال الترتيبات الخاصة بإعداد مقر المجلس، حتى تستطيع اللجان الاستشارية للمجلس من القيام بمهامها ووظائفها المناطة بها بحسب ما هو وارد في اللائحة الداخلية للمجلس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق