قيادة المنطقة العسكرية الثانية تنفي وجود أي خلافات او توتر بين قواتها و قبائل مناطق الديس الشرقية

المكلا ( نخبة حضرموت ) خاص

تنفي قيادة المنطقة العسكرية الثانية وجود أي خلافات او توتر بين قواتها و قبائل مناطق الديس الشرقية حسب ماتروج له بعض مواقع التواصل الاجتماعي وتبين بأنها تحتفظ بالود والإخاء المتبادل بين الطرفين على مدى ثمان سنوات من العلاقات مع قوات النخبة الحضرمية وكل أطياف المجتمع المدني في المناطق الشرقية ريفها وجبالها كما تحرص على تعزيز التواصل الايجابي معهم.

كما تنفي نفيا قاطعا أي تقارير تشير إلى وجود تدخل من قوات التحالف العربي متمثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة في منطقة رأس باغشوة بالديس الشرقية وأن العلاقة بين القوات العسكرية المنتشرة في المناطق الشرقية وجميع فئات المجتمع مبنية على الاحترام المتبادل والتعاون في سبيل الحفاظ على ألامن والاستقرار، وانها تعمل جنباً إلى جنب لضمان تحقيق الأمن والسلام في المنطقة.

وتدعو قوات النخبة الحضرمية إلى عدم تصديق الشائعات والأخبار غير المؤكدة، وتؤكد التزامها بالتعاون والتنسيق الفاعل مع جميع المكونات الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق