العيادات المتنقلة التابعة لدولة الإمارات تواصل تقديم الرعاية الطبية لسكان المناطق النائية في حضرموت

المكلا (نخبة حضرموت) علي الجفري تصوير عبدالله مسيعد


قدمت العيادات المتنقلة التابعة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي ، خلال شهر مايو المنصرم، الرعاية الطبية لعدد(362) حالة مرضية من مختلف الفئات العمرية من الأطفال والرجال والنساء وكبار السن، منها عدد 87 مستفيد في منطقة الخزان، و 42 مستفيد في مركز 400 شقه بمنطقة ربوة خلف المكلا، و عدد 103 مستفيد في منطقة الحرشيات، و 92 في منطقة حباير بمديرية غيل باوزير، و 38 مستفيد في منطقة ثلة إحدى قرى مديرية أرياف المكلا، وتأتي هذه الجهود ضمن الدور الإنساني الذي تقوم به دولة الإمارات العربية المتحدة لتخفيف معاناة السكان في هذه المناطق.

وتواصل العيادات الطبيه التنقل في مختلف أرجاء مدن ومناطق وقرى المحافظة، لتقديم خدماتها الإنسانية لمعالجة المرضى في تلك المناطق التي يسكنها الآلاف، وقد خصصت الهيئة أسبوعاً للنزول إلى مراكز وجمعيات أصحاب الهمم، لمتابعة أحوالهم الصحية ومناقشة احتياجاتهم وتقديم المساعدة الطبية لهم ولأهاليهم عن طريق العلاج سواء بالأدوية أو بالمعدات الطبية.

وقد نجحت العيادات في إنقاذ حياة الكثير من المرضى الذين يقطنون في تلك المناطق النائية التي تعاني انتشار الأوبئة والحميات القاتلة، بينها الملاريا وحمى الضنك والإسهالات المائية التي فتكت بالعديد من المواطنين .

وعبّر عدد من المستفيدين عن جزيل شكرهم لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي لجهودها المتواصلة، مؤكدين أن وصول العيادات المتنقلة بشكل دوري إلى قراهم خفف عنهم أعباء الانتقال إلى المستشفيات في مراكز المديريات التي تبعد مئات الكيلو مترات، سيما في ظل الظروف المعيشية الصعبة التي تشهدها البلاد.

و بلغ عدد المستفيدين منذ اطلاق مشروع العيادة الطبية المتنقلة (7,322) حالة مرضية جرى خلالها معاينة وتقديم الخدمات الطبية والعلاجية المجانية لأبناء القرى النائية بمحافظة حضرموت التي لا تتوفر فيها المستشفيات أو الكادر الطبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق