العرب اللندنية تسلط الضوء على احداث سقطرى الأخيرة

(نخبة حضرموت) متابعات


‏سلطت صحيفة “العرب اللندنية”، الضوء على الأحداث التي شهدتها جزيرة سقطرى، من رفض تنفيذ قرارات مليشيا الإخوان التابعة للشرعية وإعلانها الانضمام للمجلس الانتقالي الجنوبي.


وأكدت الصحيفة خلال افتتاحيتها اليوم السبت، أن قيادات أمنية بجزيرة سقطرى رفضت تنفيذ قرارات صادرة عن سلطة الرئيس المؤقت عبدربّه منصور هادي وتسليم الجزيرة للقوات التابعة لحزب الإصلاح الذراع الإرهابي لجماعة الإخوان في اليمن.


وشددت الصحيفة على أن أهالي الجزيرة رفضوا قرار هادي بإقالة عدد من القادة الأمنيين في سقطرى على رأسهم مدير أمن الأرخبيل أحمد علي الرجدهي، وتعيين فائز سالم موسى طاحس واعتبروه صادرا عن قيادات عسكرية في حزب الإصلاح بهدف استكمال السيطرة على الجزيرة التي أعلن سكّانها الولاء للمجلس الانتقالي الجنوبي.


وبحسب الصحيفة فقد ساند الأهالي رفض القيادات الأمنية تسليم المؤسسات والمقّرات الرسمية لقوات عسكرية تابعة لحزب المليشيات الإخوانية.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق