اركان المنطقة وقائد خفر السواحل يدشنان عمل ترقيم وتركيب اللوائح للعباري في ميناء الشحر . 


الشحر ( نخبة حضرموت  ) اعلام خفر السواحل  



دشن اركان المنطقة العسكرية الاولى  اللواء / عويضان الجوهي وقائد خفر السواحل م / حضرموت الرائد / بامهير  بمعية رئيس شعبة الاستخبارات ورئيس شعبة الاستطلاع الاستراتيجي  ، حيث تم بميناء الشحر ترقيم وإصدار لوائح فئة العباري والنواخذ والقوارب وبطائق للصيادين للتأمين على حياتهم بالمياه الإقليمية وتنظيم عملية الإصطياد البحري ، كما يأتي بالعمل على جمع بيانات ومعلومات عن كافة الصيادين من أجل تنظيم وتطوير عملية الإصطياد البحري مستقبلآ ، وأيضآ تأتي الخطوة هذه لسهولة رصد وتعقب التهريب البحري لأي عبري أو قارب صيد غير مرقم سيتم التعامل معه وإتخاذ الإجراءات القانونية بحقه وإحالته للمحاسبه القضائية ..


كما ألقاء رئيس شعبة الإستطلاع العقيد عبدالله بايعشوت كلمة نيابة عن رئيس أركان المنطقة العسكرية الثانية حيث نقل توجيهات وتحيات محافظ المحافظة قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني بهذا الإنجاز لقوات خفر السواحل متمنيآ لهم كل التوفيق والنجاح في مهامهم العظيمة والجليلة التي يقوموا بها في خدمة صيادي سواحل حضرموت وحفظ أمنهم وإستقرار الشريط الساحلي للمحافظة ، أكد العقيد بايعشوت على دور الإستطلاع الإستراتيجي وعمقه الشامل في إنتزاع وجلب ومراقبة المعلومات الهامة والدقيقة عبر الرصد والمتابعة الحثيثة ، وأضاف إن كافة عناصرنا الأبطال بالمرصاد لكل من أراد المساس بأرضنا ولكل أمر طارئ من شأنه إغراق المحافظة بالممنوعات بكافة أشكال التهريب القديمة والحديثة تنظيمآ . 


ومن جانبه عبر قائد خفر السواحل م / حضرموت الرائد / محمد بامهير عن هذه الخطوة الكبيرة التي أقدمت عليها قيادة خفر السواحل للحد من التهريب والإختراق لمياهنا البحرية وبنفس الوقت لتأمين حياة الصيادين وأملاكم وأرزاقهم من النهب والسلب مع سرعة رصد ومتابعة لكل من يخل بالأمن عبر البحر والشريط الساحلي عمومآ ، و ان تنفيذ هذا العمل يعد انجاز كبير  بعد جهود جبارة من قبل قواتنا ، كما عمل الامن البحري على اصدار وتفعيل البطائق الممغنطة والغير قابلة لتزوير ، هذة البطائق تم عملها بطرق علمية حديثة ، وان الهدف من الترقيم هو – حصر القوارب التي ضمن نطاق مسؤولية خفر السواحل – التعرف على هويات القوارب في المياه الاقتصادية من قبل السفن والزوارق الحربية- تنظيم حركة مرورها في المنافذ والموانئ البحرية- سهولة الحصول على معلومات القارب في حالة طلبها وذلك عبر الرقم الموضوع باللوحة – انشاء قاعدة بيانات حديثه تضم جميع بيانات القوارب ومالكيه والجهة المنتمي لها  والتي بدورها سيتم تفعيل الرقابه وتحديد وجهة القارب . 


حيث بلغ عدد العباري في حوض ميناء الشحر 415 عبري ، وقد باشر الامن البحري من صباح يوم أمس في بدء تنفيذ العمل ، و يستمر في الترقيم وتركيب اللوحات الضوئية للعباري لمدة أسبوع .


وأشادت مؤسسة المصائد البحرية وإدارة ميناء الشحر وجميع الجهات ذات العلاقة بهذا التدشين والتنظيم متمنين تفعيل هذا التدشين بكافة الموانئ الأخرى وعلى مستوى جميع المديريات بساحل حضرموت من أجل تنظيم عملية الإصطياد وتأمين حياة الصيادين وتأمين سواحل البحر العربي من أي إختراق أو تهريب يذكر لكي يعم الأمن والإستقرار بتلك السواحل والشواطئ البحرية وأن تكون هناك عملية منظمة لصيد الأسماك خلال الفترة القادمة ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق