مقال لـ: سيلان حنش عندما يتحدث الرئيس الزبيدي

(نخبة حضرموت) مقالات

ترقبنا مقابلة الرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزبيدي رئيس المجلس الإنتقالي الجنوبي التي أجرتها معه قناة سكاي نيوز عربية من أبوظبي وتابعها الغالبية من الشعب الجنوبي مع الكثير من المهتمين بالشأن اليمني في هذه المرحلة الحساسة والصعبة والمؤقتة طبعا” لترتيب الكثير الأولويات التي تهم مصالح شعبنا الجنوبي والشعب الشمالي الشقيق وأخواننا في دول التحالف العربي.

تابعنا حديث الرئيس القائد بأهتمام كبير لكون الرئيس مفوض من قبل الشعب وكل كلمة قالها الليلة هي تكمن في وجدان شعبه في الجنوب.

قالها الرئيس نحن كنا دولة قبل عام 1990م وسنستعيدها

الرئيس كان حديثه مطمئنا” لنا بشكل كبير.

دخل الجنوب في إتفاق الرياض بمشروعه السياسي وليس الحقوقي وهذا الأهم في هذه المرحلة المقبلة وسيتماشى مع التحالف لتحقيق الإستقرار في المنطقة بشكل عام.

وكررها الرئيس لن يكون هناك أمن واستقرار في المنطقة إلا بتحقيق الأستقلال وإعلان دولة الجنوب العربي.

كان الرئيس حريص على المشاركة والذهاب لتحرير المناطق الشمالية التي تحت سيطرة الحوثي لرفع الظلم عن ألأشقاء في الشمال.

فماذا بقي بعد ذلك لتهاجموا مثل هكذا رئيس وشعبه ذاهبا” معكم والقتال معكم لرفع الظلم عنكم وعن شعبكم.

حديث الرئيس القائد كان دعوة سلام لوقف نزيف الدم بأسم الوحدة التي فشلت وكانت سببا” استخدمها الظالمون لتمرير مشاريع مصالحهم الشخصية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق