صبيح:سياسة الانتقالي تؤكد التمسك باتفاق الرياض وعلى دول التحالف محاسبة المعرقلين

نخبة حضرموت – خاص

قال رئيس تحرير موقع حضرموت21 أمجد يسلم صبيح ان اتفاق الرياض لحد الان لا تطبق بنودة الا على أرض وحدود الجنوب فقط.

وقال صبيح مر الوقت طويلاً منذ توقيع اتفاق الرياض وبسبب مكر وخبث الشرعية واستقوائها بقوى عربية تقف ضد التحالف العربي لم يتم تطبيق ذلك الاتفاق الا على الجنوبيين فقط بينما نرى ان ما تسمى بقوات الشرعية لازالت تسرح وتمرح وتنهب ممتلكات المواطنين في كلا من شبوة وأبين وتقتل المواطنين بدم بارد.

وأضاف صبيح في منشور على صفحة الفيس بوك ان الشرعية لم تنفذ منذ بدء الحرب او توقيع اتفاق الرياض اي اتفاق ويقابل ذلك تسليم عدد من الجبهات للحوثي ولم تحقق اي إنتصار يذكر بعكس القوات المسلحة الجنوبية التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي رغم ان الجيش الوطني يتلقى الدعم المادي والعسكري المتواصل من دول التحالف العربي.

وتساءل صبيح في منشورة عن السبب الذي يلزم التحالف العربي بتطبيق إتفاق #الرياض فقط على الجنوبيين ويتم سحب السلاح الثقيل من عدن والمكلا وابين والضالع بينما في مأرب تكدس الأسلحة الثقيلة رغم ان المجلس الإنتقالي الجنوبي يتعامل بسياسة تدل على تمسك الإنتقالي بتطبيق الاتفاق والطرف الثاني (الشرعية تتنصل من ذلك الاتفاق)

وأضاف ان على دول التحالف العربي ان تاخذ ذلك بالاعتبار وتنظر إلى المعرقل الحقيقي لتنفيذ الاتفاق ومن يدفع بكل اسلحتة الثقيلة باتجاه الجنوب وكان الطريق إلى صنعاء يمر من شبوة وعدن وتحاسب ذلك الطرف الذي لم يعمل شيء طوال فترة الحرب سواء اشعالها في أماكن أخرى وإدخال مجموعات إرهابية مسلحة إلى مناطق عدة وتطبيق بنود العقاب هذا اذا كان في الاتفاق ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق