باسم الدين”.. تنظيم الاخوان يطبِّق عقوبات ارهابية على المدنيين بتعز

خاص/نخبة_حضرموت

تستمر انتهاكات قيادات في ميليشيا الاصلاح الاخوانية في محافظة تعز، على مجموعة من الشباب والمدنيين، بطريقة وصفت بانها ارهابية وطائفية. وقالت مصادر خاصة مجموعة شباب تابعين للميليشيا الدينية فرضت أوامر لمحلات الحلاقة بمنع عدد من الحلاقات. وعلق ناشطون على الاوامر، بانها أحد القوانين التي يتم اتخاذها عنوة وبعيدا عن الدولة المدنية وحرية الاختيار الشخصية، وانها تعكس فكر ميليشيات الاصلاح المذهبية والطائفية. وادعت عناصر الميليشيات بان تلك القرارات تاتي معاقبة لشباب تعز وانهم يخالفون فرائض الدين، متناسية جرائم القتل وسفك الدماء والاختطاف والاخفاء التي ترتكبها يوميا في شتى المديريات. يُذكر أن تنظيم داعش الإرهابي استخدم هذه القوانين كعقوبة في أوج سيطرته على مناطق في العراق وسوريا، وهو نفس الأمر الذي تمارسه ميليشيا الاصلاح حالياً في بعض مناطق سيطرتها بتعز اليمنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق