هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تواصل استجابتها الإنسانية لدعم الأوضاع الإنسانية في حضرموت

المكلا (نخبة حضرموت) علي الجفري تصوير احمد بانافع


تواصل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تسيير القوافل الإغاثية المحملة بالسلال الغذائية بمحافظة حضرموت، ضمن الاستجابة الإنسانية التي تتبناها دولة الإمارات العربية المتحدة للتخفيف من معاناة الأشقاء في اليمن وتحسين ظروفهم المعيشية.

ووزعت الفرق الإغاثية التابعة للهيئة، خلال الأسبوع الثالث من شهر أغسطس الجاري، عدد 813 سلة غذائية، (تزن 34 طن و 796.4 كيلو جرام)، على الأسر الأكثر احتياجاً في حي العيص بوحدة النصر و الأسر الفقيرة والمهمشة بمنطقة الحرشيات بمديرية المكلا بمحافظة حضرموت، استفاد منها أربعة آلاف و 65 فرد، وتحوي جميع المواد التموينية الضرورية.

ويأتي توزيع هذه المساعدات الغذائية في إطار استمرار البرنامج الإنساني الذي تقوم به دولة الإمارات العربية المتحدة ضمن سلسلة من الحملات نفذتها الهيئة للدعم الإنساني في عموم حضرموت إضافة لوصولها إلى مناطق نائية مكتظة تعاني الأسر فيها من وضع إنساني ومعيشي صعب للغاية.

وعبرت الأسر المستفيدة عن شكرها وتقديرها للجهود الإنسانية التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة وذراعها الإنساني هيئة الهلال الأحمر في تخفيف معاناتها عبر توفير الاحتياجات الغذائية الأساسية وتأمين سبل العيش الكريم، موضحة أن توزيع هذه المساعدات الغذائية تشكل رسالة سامية تؤكد الدور الإنساني الكبير الذي يقدمه الأشقاء في الإمارات لصالح إخوانهم في محافظة حضرموت ومختلف المحافظات اليمنية.

يذكر أن عدد السلال الغذائية التي تم توزيعها منذ بداية عام2021م، في محافظة حضرموت وشبوة بلغت (20041) سلة غذائية تزن (857 طن و 754.8 كيلو )، استفاد منها 100 ألفا و 205 فردا من الأسر المحتاجة، منها (17786) سلة غذائية، تزن (761 طن و 240.8 كيلو )، استفاد منها 88 ألفا و 930 فردا من الأسر المحتاجة والمتضررة في محافظة حضرموت، و عدد ( 2255) سلة غذائية، في محافظة شبوة، تزن (96 طن و 514 كيلو جرام ) استفاد منها 11 ألف و275 فرداً من الأسر المتعففة واسر الشهداء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق