الرئيس الزُبيدي يطّلع على الأوضاع الأمنية والعسكرية بمحافظة شبوة

عدن ( نخبة حضرموت ) خاص

اطّلع الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، على الأوضاع العسكرية والأمنية في محافظة شبوة، وذلك خلال لقائه اليوم السبت، اللواء عادل علي بن علي هادي قائد محور عتق، قائد اللواء 30 مشاة، والعقيد محمد الطوسلي قائد القوات الخاصة شبوة، والمقدم علي الدحبول قائد قوات النجدة بالمحافظة.

واستمع الرئيس القائد، خلال اللقاء الذي حضره أعضاء هيئة رئاسة المجلس الانتقالي محمد الغيثي رئيس هيئة التشاور والمصالحة المساندة لمجلس القيادة الرئاسي، وعبدالعزيز الجفري، واللواء علي أحمد الجبواني، ووكيل الهيئة العامة للأراضي والمساحة محمد مبارك بن ناجي، إلى شرحٍ وافٍ عن سير العمل الأمني في شبوة، وموقف القوات العسكرية في جبهات المواجهة مع مليشيات الحوثي شمال غرب المحافظة.

وأثنى الرئيس الزُبيدي على الجهود التي تبذلها الأجهزة الأمنية في محافظة شبوة بمختلف تشكيلاتها، وآلية التنسيق المشتركة فيما بينها لضبط الأوضاع الأمنية والعناصر الخارجة عن النظام والقانون والعناصر الإرهابية، وما تبذله القوات العسكرية من جهود كبيرة في التصدي للاعتداءات الحوثية ومحاولات التسلل التي تنفذها المليشيا بين فترة وأخرى.

وأشار الرئيس القائد إلى أن محافظة شبوة تحظى باهتمام خاص يوازي أهميتها الاقتصادية، وإرثها التاريخي والنضالي، وحضورها القيادي، وموقعها الجغرافي الهام، مجددا دعمه ومساندته للجهود التي يبذلها أبناء شبوة بقيادة محافظ المحافظة، رئيس اللجنة الأمنية عوض بن الوزير العولقي لتعزيز الأمن والاستقرار، وقيادة مسيرة التنمية بالمحافظة.

ومن جانبهم ثمّن القادة العسكريون والأمنيون بمحافظة شبوة، الاهتمام البالغ الذي يُوليه الرئيس الزُبيدي للأجهزة الأمنية والعسكرية، ودعمه المستمر لها لأداء مهامها المُناطة بها، مؤكدين أن جميع منتسبي الأمن والجيش سيبقون مخلصين وأوفياء للقسم العسكري الذي أدّوه، وصمام أمان شبوة وحفظ سكينتها واستقرارها

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق