مقال لـ: سعيد بكران لماذا لاتراكم حضرموت حيث تنزف الدماء كل يوم بلاتوقف وبلا رحمة

(نخبة حضرموت) مقالات

يتبنى إصلاح واخوان المكلا و الوادي مطلب تشغيل مطار الريان لتسهيل سفر الحضارم ويقولون ان الوجود العسكري الإماراتي هو السبب في تعطيل المطار ، وهذا جيد ومطلب حق ولايوجد حضرمي او إنسان عاقل سيرفض تيسير سفر الناس سكان ساحل حضرموت تحديداً .

في الوقت نفسه يحكم إصلاح حضرموت ذاته وادي حضرموت بقوات من خارجها وهناك تهدر حياة الحضارم وتنتزع أرواحهم يومياً في الشوارع العامة وسط مدن تكتظ بها الويتهم وبوجود القوات السعودية..

أيهما أحق بالنضال لحمايته أولاً ياإخوان حضرموت أصل الحياة والحق في الحياة ، ام الحق في سهولتها او الحق في سهولة السفر؟

حسناً أيها المتربحون بالقضايا دعونا نساوي بين الحقين ونعامل المطلبين المشروعين على قدم المساواه حق البقاء على قيد الحياة وحق تسهيل السفر ، طالبوا انتم برحيل الإمارات لتشغيل المطار وتسهيل الحياة ، لكن قولوا لميليشياتكم في الوادي دعوا الناس تخرج للتظاهر السلمي وتنفيذ الوقفات السلمية والاعتصامات للمطالبة بحق حفظ أصل الحياة من الأساس وصون الدماء ، و المطالبة برحيل ميليشياتكم الإرهابية من الوادي ومعها القوات السعودية التي تدعمها..

ولتكف ميليشياتكم عن إرهاب الناس إذ يحتجون وتخويفهم بالكواتم والقتل والإرهاب لإسكاتهم..

لماذا لاتراكم حضرموت حيث تنزف الدماء كل يوم بلاتوقف وبلا رحمة ويتيتم الأطفال الحضارم وتترمل نساء حضرموت
وتجري كل تلك الفظائع المنكرة تحت سلطة جماعتكم وحدها دون منازع؟

هي الوطنية يامرتزقة انك تثور في المكلا لتحسين شروط السفر والحياة للناس
وفي سيؤن تسفك دمائهم وتنهي حياتهم وتشطبهم من الوجود ثم ترهبهم حتى من قول لا للقتل؟

ولا للسلطة في الوادي ولا للميليشيا التي تسيل الدماء منذ خمس سنوات تحت سمعها وبصرها؟

لائكم في المكلا وطنية وشم الأنوف ولاء الدم الحضرمي في الوادي خيانة وعمالة؟؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق