لليوم الثاني عشر على التوالي .. تواصل اعتصام ضباط وصف وجنود قوات الأمن الخاصة بشبوة للمطالبة بالإفراج عن معاشاتهم الموقوفه من قبل لعكب


شبوة ( نخبة حضرموت ) محمد مرشد عقابي:





واصل منتسبوا قوات الأمن الخاصة بمحافظة شبوة امس الأحد ولليوم الثاني عشر على التوالي اعتصامهم المفتوح للمطالبة بإطلاق رواتبهم الموقوفه منذ العام الماضي 2019م.


وافاد الضباط والجنود المعتصمون بانهم سوف يستمرون في هذه الفعالية الإحتجاجية السلمية الى ان يستجيب المدعو عبد ربه لعكب الشريف مدير فرع قوات الأمن الخاصة بالمحافظة لمطلبهم الحقوقي المشروع والمكفول قانوناً ويطلق معاشاتهم المحتجزة لديه بصورة استفزازية وتعسفية منذ العام الفارط دون شرط او قيد.


واصدر المعتصمون بياناً اكدوا من خلاله تمسكهم الثابت بمطلبهم الحقوقي المتمثل بالإفراج عن معاشاتهم لشهري اكتوبر ونوفمبر الماضيين وتطبيق النظام والقانون الأمني على الجميع دون محاباة او مجاملة وإزالة اساليب التعامل الدوني والعنصري والحزبية والمناطقية التي يقوم بممارستها المدعو لعكب ضدهم.


ملوحين بالإستمرار في هذا الإعتصام المفتوح داخل مقر عملهم بعاصمة المحافظة مدينة عتق حتى يذعن قائد القوات الخاصة لنداءاتهم ويلبي كافة مطالبهم التي لا تخرج عن نيل الحقوق والمستحقات المشروعة، منوهين الى ان المدعو لعكب ومنذ ان تم تعيينه من قبل الشرعية اليمنية مديراً لفرع القوات الخاصة بالمحافظة يمارس اسلوب قهري في إذلال الجنود وابتزازهم واستقطاع مرتباتهم ونهب حقوقهم، ووصل به الأمر ليمارس سياسة التمييز العنصري والجهوي بين ابناء الوطن الجنوبي الواحد.


داعين في ختام بيانهم قيادة التحالف العربي للتدخل وإنصافهم من هذا الظلم والجور واسلوب العبث الذي يطالهم من جهة هذه القيادة الفاسدة ورفع صور الإمتهان والإضطهاد الواقعة عليهم، وإنزال لجنة لتقصي حقائق ما يدور من انتهاكات داخل هذا المرفق الحكومي التابع للشرعية اليمنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق