الشرفي يلتقي ممثلي مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لبحث تطورات العملية السياسية والإنسانية

عدن ( نخبة حضرموت ) خاص

التقى نائب رئيس هيئة الشؤون الخارجية والمغتربين للمجلس الانتقالي الجنوبي، أنيس الشرفي، الإثنين، في العاصمة عدن، مسؤولة من القسم السياسي لدى مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العاصمة عمّان، السيدة إيما بوكي لبحث تطورات العملية السياسية والإنسانية.

وفي اللقاء الذي حضره مسؤولان من القسم السياسي لدى مكتب المبعوث الأممي في العاصمة عدن السيد برت سكوت، والسيدة تمنى عبيد، أكد الشرفي، على ضرورة تصميم عملية سياسية شاملة غير مشـروطة تضمن الوصول إلى حلول عادلة ومستدامة، تستوعب كافة القضايا المحورية وفي مقدمتها قضية شعب الجنوب العادلة.

وأشار الشرفي إلى أن تصعيد المليشيات الحوثية الإرهابية تسبب في إحباط كافة السلام، وفاقم الأزمة الاقتصادية والإنسانية، وأوجب ضرورة معالجة الوضع الإنساني والاقتصادي والخدمي في المحافظات المحررة كأولويات ملحة للحفاظ على تماسك أطر الشراكة القائمة في مجلس القيادة الرئاسي والحكومة وهيئة التشاور والمصالحة والهيئات الأخرى ذات الصلة.

من جانبها أكدت السيدة إيما بوكي، أن مكتب المبعوث الأممي حريص على التواصل مع كافة الأطراف واستيعاب مختلف وجهات النظر من منطلق دوره الوسيط، بما يضمن تدخلات عاجلة للوضع الإنساني الراهن وحلول شاملة ومستدامة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق