فرق الطوارئ بقوات خفر السواحل بحضرموت تبدأ بتنفيذ المرحلة الأولى من حملة الرش الضبابي في مديرية الريدة وقصيعر

الريدة وقصيعر ( نخبة حضرموت ) إعلام خفر السواحل

بدأت فرق الطوارئ بقوات خفر السواحل بحضرموت، بتنفيذ المرحلة الأولى من حملة الرش الضبابي، في مديرية الريدة وقصيعر وضواحيها، لإزالة بؤر التوالد والتوعية المجتمعية لمكافحة الأمراض والأوبئه.

الحملة التي جاءت بتوجيهات من قائد قوات خفر السواحل بحضرموت العقيد محمد عمر بامهير، تهدف إلى مكافحة الأمراض المنقولة عبر البعوض وتحقيق الوقاية اللازمة للمناطق المستهدفة التي طالها تأثير العاصفة المدارية تيج، وتسببت في إحداث برك المياه التي تتوالد فيها البعوض وتنقل الأمراض بين أوساط المواطنين.

وشدد العقيد بامهير على فرق الطوارئ المشاركة في الحملة ببذل الجهد اللازم لتحقيق نتائج إيجابية في الرش ومكافحة النواقل وبؤرها والتثقيف الموجه للشرائح المجتمعية والهادف لرفع مستوى الوعي تجاه مكافحة نواقل الأمراض والأوبئه.

حضر التدشين ركن الفنية ملازم أول عبدالله العمودي، ومدير إدارة الأمن البحري ملازم أول محيمدان الجريدي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق