الناطق الرسمي لمكتب الصحة بوادي حضرموت يصدر البيان التوضيحي ثلاثة و ثمانون الخاص بفيروس كوفيد-19 ( كورونا)

سيئون (نخبة حضرموت) إعلام المكتب 


أصدر الناطق الرسمي لمكتب الصحة العامة والسكان بوادي حضرموت بيانه التوضيحي رقم 83 والخاص بالإحصائيات المرتبطة بفايروس كوفيد-19 ليوم الجمعة بتاريخ 31/ 7/ 2020م.


عيد إضحى مبارك وكل عام وانتم بخير

اجمالي الحالات المؤكدة 352 حالة منها 142 حالة شفاء و 85 حالة وفاه وبقية الحالات تفاصيلها على النحو التالي

قسم العزل العلاجي بهيئة مستشفى سيؤن و فيه 3 حالات وهي 

 

الحالة رقم 334 من سيؤن على التنفس الصناعي

   حالة مشخصة سريريا على التنفس الصناعي 

   حالة مشخصة سريريا مستقرة على الاكسجين

    

قسم العزل العلاجي بمستشفى الحياة العام بمديرية القطن و فيه 4 حالات وهي 

الحالة رقم 198 من القطن مستقرة على الاكسجين

الحالة رقم 333 من القطن مستقرة على الاكسجين

الحالة رقم 344 من وادي العين وحورة مستقرة بدون اكسجين و تم خروجها لاكمال العلاج بالمنزل

حالة رقم 350 من القطن مستقرة على الاكسجين

قسم الحميات بمستشفى عيديد الخيري بتريم لا توجد به أي حالة

اجمالي الحالات النشطة تحت العلاج بالاقسام و المنزل 125 حالة ونتمنى للجميع الشفاء العاجل بإذن الله 

نتمنى من الجميع الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي وغسل الايدي

 

توزيع الحالات المؤكدة تراكميا على المديريات على النحو التالي:

تريم 75 ، سيؤن 113 ، القطن 90 ، شبام 35 ، ساه 6 ، وادي العين وحورة 22 ، السوم 3 ، حريضة 3 ، العبر 1 ، عمد 4. 

 

توزيع المخالطين على المديريات على النحو التالي:

اجمالي المخالطين تحت المتابعة 144 مخالط. تم الاتصال تليفونياً بجميع المخالطين و هم بصحة جيدة ولم تظهر عليهم أي علامات او اعراض حتى الساعة السابعة والنصف يوم الجمعة تاريخ 31/7/2020 وموزعين على النحو التالي: مديرية سيؤن 52 مخالط و مديرية وادي العين وحورة 10 مخالط ومديرية القطن 64 مخالط  ومديرية عمد 18 مخالط 

مكتب الصحة العامة والسكان حضرموت الوادي والصحراء يشكر كل من آثر سلامته وسلامة احبابه وحصر حضور فرحته على عدد قليل من عائلته واخذ بالتدابير الاحترازية والوقائية ومن كتم حزنه وتقبل التعازي في من يحب عبر الهاتف منعاً للتجمعات.  

 

وفي الأخير نتمنى الصحة والعافية للجميع ونسال الله ان يذهب عنا الوباء والبلاء وان يحفظ حضرموت خاصة واليمن عامة


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق