موقع إيراني يؤكد مقتل 8 قياديين حوثيين بمعارك شبوة

شبوة ( نخبة حضرموت ) إرم نيوز

كشفت تقارير إعلامية إيرانية، أمس الخميس، مقتل 8 من القيادات الحوثية، الذين تلقوا تدريبات من الحرس الثوري في طهران وحزب الله اللبناني في الضاحية الجنوبية، خلال المعارك التي دارت في الأيام الماضية بمحافظة شبوة.

وقال موقع ”إيران أمروز نت“، الذي أورد الخبر، إن القيادات الحوثية التي لقيت حتفها خلال معارك شبوة، تم استقدامهم إلى مديرية بيحان؛ بهدف نقل الخبرة العسكرية التي تلقوها أثناء التدريب في إيران وجنوب لبنان لمحاولة وقف زحف ألوية العمالقة الجنوبية.

ونشر الموقع المقرب من النظام الإيراني أسماء القيادات الحوثية الثمانية التي قتلت أثناء تلك المعارك، وهم: ”فيصل عركاض، نسيم غيثان، أيوب العربد، أحمد جوير، حميد مهدي العويري، أبو حيدر ياسر قصيلة، أبو مرتضى أحمد مرة، وذياب مرة“، مشيرا إلى أن هذه ”القيادات تدربت مع حزب الله في لبنان، وسورية، والعراق، وإيران، وتعرضت للخيانات في شبوة“، وفق زعمه.

واعتبر الموقع الإيراني أن شهر يناير الجاري ”كان أسودَ على ميليشيات في اليمن“؛ بسبب ”مقتل العديد من القيادات والكوادر الحوثية“.

وكانت قيادات ميليشيات الحوثي قد سيطرت على مديريات بيحان وعسيلان وعين، في شهر سبتمبر/ أيلول من العام الماضي، وسط حديث عن تواطؤ من القوات العسكرية المحسوبة على حزب الإصلاح (إخوان اليمن)، خلال تقلد القيادي في الحزب محمد صالح بن عديو منصب محافظ شبوة.

ويوم الاثنين الماضي، أعلنت قيادة ألوية العمالقة الجنوبية تحرير جميع مناطق ومديريات محافظة شبوة، جنوب شرق البلاد، من عناصر ميليشيات الحوثي.

وأكدت ألوية العمالقة، عبر بيان صادر عنها، استكمال المرحلة الثالثة من عملية ”إعصار الجنوب“، وذلك بتحرير مديرية عين، ثالث المديريات التي كانت تسيطر عليها ميليشيات الحوثي الانقلابية، الواقعة شمال غرب محافظة شبوة.

وكانت ألوية العمالقة قد أرسلت، أواخر الشهر الماضي، وحدات عسكرية من مواقع تمركزها في الساحل الغربي؛ لتحقيق هذا الهدف.

واحتاجت ألوية العمالقة الجنوبية إلى 10 أيام فقط لدحر الميليشيات الانقلابية من أي وجود لها في محافظة شبوة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق